حاسبوا تركيا.. العمال الكردستاني يوجه رسالة لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية 

Advertisements

جددت حركة المجتمع الديمقراطي التابعة لحزب العمال الكردستاني دعواتها للمجتمع الدولي من أجل تشكيل لجان تحقيق في استخدام تركيا أسلحة كيماوية محرمة ضد قوات الدفاع الشعبي بجنوب كردستان.

وبالتزامن مع اجتماع منظمة حظر الأسلحة الكيمائية اليوم، أصدرت حركة المجتمع الديمقراطي TEV-DEMبيانا طالبت خلاله منظمة حظر الأسلحة الكيميائية (OPCW) بإرسال لجنة تقصي إلى مناطق الدفاع المشروع للتحقيق في استخدام تركيا للأسلحة الكيماوية ضد قوات الدفاع الشعبي في جنوب كردستان.

العمال الكردستاني يناشد المجتمع الدولي لمواجهة انتهاكات تركيا

وناشدت الحركة الكردية المنظمات الأممية والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة ردع تركيا عن استخدام الأسلحة الكيماوية.

ذات صلة 

كيماوي أردوغان.. هل يواجه الرئيس التركي مصير صدام حسين؟

 

اتهمها باستخدام أسلحة محرمة.. العمال الكردستاني يدعو الأمم المتحدة والمجتمع الدولي للوقف في وجه الانتهاكات التركية بسوريا والعراق

أشار البيان إلى أنه رغم نداءات المنظمات الحقوقية والمجتمعية في العالم بعدم استخدام الأسلحة الكيماوية في الحروب والنزاعات التي تخلق الدمار الشامل لكل الكائنات الحية بما فيها الإنسان والطبيعية والتي يبقى أثرها لسنوات من التشوه الخلقي، ورغم وجود القوانين الدولية الصادرة من منظمات دولية وعلى رأسها الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي بمنع استخدام هذه الأسلحة إلا أن تركيا تستخدم الأسلحة الكيماوية في حربها ضد الشعب الكردي بما فيها قوات الدفاع الشعبي الكريلا وYJA-STAR وبشكل دائم ودون تردد في استخدامه إلى يومنا.

تركيا استخدمت الأسلحة الكيماوية فى عملياتها بسوريا

وبحسب البيان فقد استخدمت تركيا الأسلحة المحرمة دوليا في حربها بسوريا والتي أسفرت عن احتلالها لمدن عفرين وسري كانيه، لافتا إلى وجود الكثير من الدلائل الواضحة على هذه الجرائم مستنكرا في الوقت نفسه صمت المجتمع الدولي وجميع المنظمات التي تحظر استخدام هذه الأسلحة الكيماوية.

وكانت منظمة العفو الدولية قد اتهمت في تقرير لها عام 2019 القوات التركية والفصائل الموالية لها، بارتكاب جرائم حرب شمال سوريا.

وشددت حركة المجتمع الديمقراطي على ضرورة حظر هذا السلاح المميت، معتبرا أن الحد من انتشاره مسؤولية إنسانية وواجب أخلاقي بالدرجة الأولى.

ودعت الحركة الكردية النشطاء والحقوقيين على الانضمام والمشاركة في المسيرة التي ينظمها المجتمع الديمقراطي الكردستاني في أوربا (KCDK-E) اليوم الأربعاء أمام مبنى منظمة حظر الأسلحة الكيمائية (OPCW) في هولندا من أجل محاسبة الدولة التركية على استخدامها الأسلحة الكيماوية المحظورة ضد الشعب الكردي.

كما دعت الحركة في ختام البيان منظمة حظر الأسلحة الكيمائية (OPCW) إلى تشكيل لجنة تقصّي وإرسالها إلى مناطق الدفاع المشروع للتحقيق في استخدام دولة الاحتلال التركي للأسلحة الكيماوية.

الطفل محمد الكردي يكشف أسلحة تركيا الكيماوية

وكشفت صحيفة “ذا تايمز” البريطانية في أكتوبر 2019 عن استخدام تركيا الفسفور الأبيض ضمن أسلحتها التي أصابت بعض المدنيين في حربها على مدينة رأس العين
ونقلت عن الطبيب عباس منصور الذي يعمل في مستشفى محلي هناك قوله إن “أنماط الحروق على المصابين السوريين تشير إلى استخدام الفسفور الأبيض”.

الطفل-الكردي-الذى-حرقته-قنابل-تركيا-الكيماوية.jpg
الطفل-الكردي-الذى-حرقته-قنابل-تركيا-الكيماوية.jpg

وعرضت الصحيفة البريطانية قصة الطفل الكردي محمد البالغ من العمر 13 عاماً، الذي احترق جسده بشدة بمادة الفسفور الأبيض، وبات يصارع الألم والموت، جراء قصف تركي طال رأس العين خلال أكتوبر 2019.
واعتبرت التايمز أن إصابة محمد دليل واحد وقوي على العديد من الأدلة المتزايدة التي تؤكد استخدام تركيا لأسلحة محرمة ضد الأكراد السوريين.

Advertisements
Advertisements
قد يعجبك ايضا
عنوان التعليق
  1. Beerinile يقول

    best price cialis comprar viagra almeria

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ أكثر

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط