غضب شعبي ضد الاحتلال..اقتحام مقر شركة تركية بشمال سوريا..فيديو

Advertisements

تشهد مناطق الاحتلال التركي بشمال سوريا حالة من الغضب الشعبي بسبب أزمة الكهرباء.
وتشهد مناطق جرابلس والباب وإعزاز بريف حلب، والخاضعة لسيطرة “الجيش الوطني”، احتجاجاً على الانقطاع المتكرّر للتيار الكهربائي وعدم قدرة الشركة على تأمين حاجتهم من الكهرباء.
وبحسب وسائل إعلام، فقد نظم أهالي مدينة الباب شرق حلب اليوم الإثنين، مظاهرة أمام شركة الكهرباء رداً على الانقطاع المتكرر للتيّار، واقتحم المتظاهرين المبنى الرئيسي للشركة وتم إغلاق الطرقات القريبة منها.
وتداول نشطاء على مواقع التواصل مقطع فيديو لاقتحام عشرات المتظاهرين للمبنى الرئيسي لشركة الكهرباء، وسط هتاف “الباب حرّة حرّة”.
وشهد أمس الأحد، مشاركة العشرات من أهالي مدينة جرابلس بريف حلب، بمظاهرة أمام شركة الكهرباء بالمدينة احتجاجاً على انقطاع التيار الكهربائي ساعات طويلة يومياً.

 

وتسبّب انقطاع التيار الكهربائي بإلحاق أضرار كبيرة لأصحاب المحال التجارية والصناعية حيث توقفت أعمالهم، كما إن الحاجة للكهرباء في فصل الشتاء تكون مُلحّة في المنازل نظراً لاستخدمها في عملية التدفئة.
وكانت شركة AK Energy التركية، والقائمة على مشروع التيار الكهربائي بريفي حلب الشمالي والشرقي، أعلنت مؤخراً تقنين وفصل التيار لمدة 12 ساعة يومياً عن كافة المناطق.
وقالت الشركة في بيان لها، إنه سيتم فصل التيار الكهربائي عن مدن إعزاز وجرابلس والباب والراعي وتل أبيض ورأس العين، من الساعة الحادية عشرة مساء حتى الحادية عشرة صباحاً، لعدة أيام، وذلك بسبب تطبيق التقنين من المصدر في تركيا، ما أثار استياء الأهالي، ولا سيما أن المنطقة تتعرض لظروف جوّية قاسية.

ذات صلة

بعد مضاعفة أسعار الكهرباء..الغضب يشعل مناطق الاحتلال التركي بشمال سوريا

عفرين تعيش أيلول الأسود.. زوجة تلحق بزوجها خلف قضبان الميليشيات والاعتقالات بزنس جديد لـ تمويل عصابات الاحتلال

 

Advertisements
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ أكثر

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط