قتلوا الجنين واعتقلوا أمه..عفرين تسجل أصغر ضحايا الاحتلال التركي

Advertisements

واصلت الميليشيات الإرهابية الموالية لتركيا جرائمها بحق أهالي مدينة عفرين المحتلة.
وفي واقعة ليست غريبة على الميليشيات التركية، وثق المرصد السوري جريمة مقتل جنين فى بطن أمه قبل أن يري نور الحياة على يد المرتزقة المدعومين من أنقرة.
وقال المرصد فى تقرير له إن عناصر الشرطة العسكرية التابعة للاحتلال التركي، قتلوا جنيناً في بطن أمه في عفرين المحتلة شمال غربي سوريا، بعد اختطافها وتعرضها لتعذيب جسدي ونفسي في سجن معراتا بريف عفرين.
وقامت الشرطة العسكرية الإرهابية قامت بتسليم جثة الجنين لذويه، ليتم دفنه بمقبرة قرية كيمار، مبيناً أن الضحيتين من المكون الإيزيدي.
وأوضح المرصد أن والدة الجنين التي أٌجهضت بعد ستة أشهر من الحمل، اختطفت من قبل الفصائل الإرهابية في وقت سابق، وأطلق سراحها بعد دفع ذويها فديةً مالية، ثم أعيد اختطافها مرة أخرى، وما تزال في السجن رغم قتل جنينها.
واختطفت إرهابيو الشرطة العسكرية والفصائل التابعة للاحتلال التركي مدنياً من سكان ناحية راجو بريف عفرين، وآخر من المدينة المحتلة، دون معرفة أسباب اختطافهما.

الاحتلال يجدد هجومه على تل تمر
وفى سياق متصل، جدَّد الاحتلال التركي والفصائل الإرهابية التابعة له القصف المدفعي على ريف تل تمر شمال شرق سوريا.
وبحسب مصادرَ محليّة من المنطقة فقد تعرَّضت قرية الكوزلية بريف تل تمر الغربي لقصفٍ مكثّف عبر المدفعية الثقيلة فيما لم تَرِدْ معلوماتٌ عن سقوط خسائرَ بشريّة.
وبالتزامن تتعرّض قرية الخالدية بريف ناحية عين عيسى والطريق الدولي إم فور لقصفٍ مدفعيٍّ آخرَ شنَّه الاحتلال التركي وفصائله الإرهابية، فيما لم تَرِدْ معلوماتٌ عن حجم الخسائر.
هذا وتشهد كافّة مناطق شمال وشرق سوريا هجماتٍ متكرِّرةً من قبل الاحتلال التركي وفصائله الإرهابية عبر القصف المدفعي والصاروخي والطائرات المسيّرة، ما يسفر عن وقوع خسائرَ بشريّةٍ وماديّة.

إقرا أيضا

قتل وخطف وتغيير ديموغرافي..ماذا فعلت ميليشيات تركيا فى عفرين خلال 2021 ؟

جريمة جديدة.. الميليشيات الموالية لتركيا تزيل مجسم دوار نوروز بوسط عفرين

مواطنة كردية بـ عفرين تكشف لـ الشمس نيوز كواليس مجزرة دوار نوروز وجرائم الميليشات بحق الكرد

اعتقلوا زوجها وسرقوا بيتها..امرأة كردية تفقد عقلها بسبب جرائم الميلشيات بعفرين

Advertisements
Advertisements
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ أكثر

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط