أبناء داعش..ألمانيا تستعيد 10 نساء و27 طفلا من مخيم روج شمال شرق سوريا

Advertisements

أعلنت ألمانيا أنها أعادت إلى الوطن 10 نساء و27 طفلا من مخيم يقع في شمال شرق سوريا كان يحتجز أعضاء مشتبهين من تنظيم الدولة الإسلامية (داعش).
وقالت وزيرة الخارجية الألمانية، أنالينا بيربوك، إن المجموعة أعيدت إلى الوطن من مخيم روج الأربعاء، فيما وصفتها بعملية “صعبة للغاية”
وأضافت أن بعض الأمهات تم احتجازهن فور وصولهن إلى ألمانيا.
وأشارت بيربوك في بيان إلى أن “الأطفال الـ27، في نهاية المطاف، هم ضحايا تنظيم الدولة الإسلامية، ولديهم الحق في مستقبل أفضل بعيدا عن أيديولوجيته القاتلة، وأيضا العيش في أمان، كما نتمنى لأطفالنا… يجب محاسبة الأمهات على أفعالهن”.

بعد أحداث الحسكة.. متى يدرك العالم أن الإدارة الذاتية ليست شرطة حراسة لـ داعش؟

وأعادت ألمانيا في السابق 23 طفلا وأمهاتهم الـ8 من مخيم روج في أكتوبر. وفي الوقت نفسه، استعادت الدنمارك المجاورة 14 طفلا وثلاث نساء.
وشكرت بيربوك السلطات الكردية في سوريا و”شركائنا الأميركيين، الذين قدموا لنا مرة أخرى الدعم اللوجستي”
وقالت كذلك إنه مع عملية الأربعاء “تم نقل غالبية الأطفال الألمان الذين ترغب أمهاتهم في العودة إلى ألمانيا إلى بر الأمان… لا يوجد الآن سوى عدد قليل من الحالات الخاصة التي نواصل العمل على إيجاد حلول فردية من أجلها”.

ذات صلة

بعد مقتل زعيم التنظيم فى مناطق نفوذها..لماذا يتجاهل العالم علاقة تركيا بـ داعش

داعش ليس الخطر الوحيد.. تغير المناخ التهديد الأكبر بـ شمال وشرق سوريا

Advertisements
قد يعجبك ايضا
عنوان التعليق
  1. israel-lady.co.il يقول

    The next time I read a blog, Hopefully it does not fail me just as much as this particular one. I mean, Yes, it was my choice to read through, but I truly believed youd have something helpful to talk about. All I hear is a bunch of moaning about something you could possibly fix if you werent too busy seeking attention.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ أكثر

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط