بمناطق نفوذ أردوغان..البنتاجون يكشف تفاصيل اغتيال قيادي جهادي في إدلب

أعلن الجيش الأميركي أنه شن الإثنين ضربة جوية في محافظة إدلب السورية استهدفت قياديا في “حراس الدين”، الجماعة الجهادية المقربة من تنظيم القاعدة.
وقالت القيادة المركزية للجيش الأميركي “سنتكوم” في بيان إن “أبا حمزة اليمني كان يتنقل بمفرده على دراجة نارية أثناء الضربة”، مؤكدة أن لا مؤشرات على إصابة أي مدني في الغارة.
وأضافت أن “القضاء على هذا القيادي البارز سيعيق قدرة تنظيم القاعدة على شن هجمات ضد مواطنين أميركيين وضد شركائنا وضد المدنيين الأبرياء في سائر أنحاء العالم”.
من جهتها نقلت شبكة “سي إن إن” الإخبارية الأميركية عن مسؤول مطلع على العملية قوله إن الولايات المتحدة “واثقة إلى حد بعيد” من أن الضربة التي نفذتها طائرة بدون طيار أدت إلى مقتل أبو حمزة اليمني.
وقال الدفاع المدني السوري، وهو منظمة إنسانية، على تويتر إن رجلا قتل قبل منتصف الليل بقليل بعد استهداف دراجته النارية بصاروخين، مضيفا أنه نق