هجوم بـ طائرة مسيرة يستهدف سفينة إسرائيلية بالمحيط الهندي

 تعرضت سفينة تجارية مملوكة لرجل أعمال إسرائيلي لهجوم في المحيط الهندي بطائرة مسيّرة يشتبه بأنها إيرانية الصنع، وفق ما أفاد مسؤول عسكري أميركي السبت فيما تأتي هذه العملية في خضم توتر في المنطقة على خلفية الحرب في قطاع غزة.

وقال المسؤول “نحن على علم بالتقارير بأن مسيّرة من طراز شاهد 136 أصابت سفينة في المحيط الهندي”، مشيرا الى أن السفينة تعرضت لأضرار طفيفة ولم تسجّل “إصابات” على متنها.

من جهتها، أفادت شركة “إمبري” للأمن البحري عن تعرّض السفينة التي ترفع علم مالطا وتشغّلها شركة فرنسية، لأضرار عند انفجار الطائرة المسيّرة على مسافة قريبة منها.

وأضافت ان “السفينة تديرها شركة على صلة بإسرائيل، ويؤشر التقييم الى أن ذلك هو سبب استهدافها”، مشيرة الى أنه في الأيام التي سبقت الهجوم، تمّ إطفاء إرسالات تعقب السفينة بعيد إبحارها من أحد موانئ دولة الإمارات.

وتنفي إيران دائما تورطها في استهداف السفن التابعة لرجال اعمال إسرائيليين في عدد من المحطات والمضائق المائية حول العالم.

والسنة الماضية تعرضت ناقلة نفط مرتبطة برجل أعمال إسرائيلي للقصف بطائرة مسيرة قبالة سواحل عمان وسط مخاوف من تداعيات حرب الفن بين إيران والدولة العبرية حيث شهدت مياه الخليج هجمات طالت سفنا على ملك البلدين حيث يتهم كل طرف الاخر بشن تلك الهجمات التخريبية وهو ما يهدد التجارة العالمية وخاصة امدادات النفط في ظل ازمة الطاقة.

اختطاف سفينة

وبداية الأسبوع الجاري اختطف الحوثيون الموالون لإيران سفينة شحن تعود ملكيتها جزئيا لإسرائيل في البحر الأحمر، بعد ساعات من توعدهم باستهداف أي سفينة لها علاقة بإسرائيل فيما يواصل المتمردون في اليمن شن هجمات بالمسيرات والصواريخ البالستية.

وتمكنت القوات البحرية الأميركية في البحر الأحمر من احباط العديد من الهجمات التي يشنها المتمردون من اليمن على الدولة العبرية فيما سقطت مسيرات في مدينتي طابا ونويبع المصريتين في بداية الحرب.

وحمل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إيران مسؤولية اختطاف السفينة قائلا ان السلطات الإيرانية تهدد الاستقرار في المنطقة.

وحذرت السلطات الإيرانية مرارا من أن استمرار الحرب في غزة بين حركة حماس والجيش الإسرائيلي ستكون له تداعيات على امن المنطقة لكن دون تبني أي من العمليات مع الترحيب بها علنا.

إيران تنفي

ويقول وزير الخارجية الإيراني حسين عبداللهيان ان الهجمات التي تنفذها فصائل مسلحة في المنطقة على غرار الحوثيين او استهداف القواعد الأميركية في العراق وسوريا من قبل الميليشيات هو بناء على قرارات مستقلة وليس تحريضا من قبل الجمهورية الإسلامية.

وتنفي إيران كذلك تورطها في التحضير لهجوم السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي في مستوطنات غلاف غزة مؤكدة ان حركة حماس اتخذت القرار بمفردها لكن القيادات الإيرانية تحذر في المقابل من تداعيات استهداف المدنيين في القطاع في تهديدات مبطنة.

وفي المقابل وجهت واشنطن رسائل قوية لإيران من خلال ارسال حاملتي طائرات وسفن حربية الى شرق المتوسط.

وكان توماس فريدمان الكاتب الأميركي المعروف اتهم حركة حماس بشن حرب على إسرائيل نيابة عن إيران التي قال إنها تمدها التي تمدها بالمال والأسلحة ولمنع التطبيع بين المملكة العربية السعودية وإسرائيل.

قد يعجبك ايضا
عنوان عدد التعليقات
  1. It’s a shame you don’t have a donate button! I’d without a doubt donate to this brilliant blog! I suppose for now i’ll settle for book-marking and adding your RSS feed to my Google account. I look forward to brand new updates and will talk about this site with my Facebook group. Chat soon!

  2. Hi everybody, here every one is sharing these familiarity, thus it’s good to read this weblog, and I used to visit this weblog everyday.

  3. cs2 live gambling site يقول

    We are a group of volunteers and starting a new scheme in our community. Your site provided us with valuable information to work on. You have done an impressive job and our whole community will be grateful to you.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ أكثر

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط