الوحدة الوطنية أصبحت ضرورة..الجنرال مظلوم يوجه رسالة لـ إقليم كردستان

Advertisements

أعرب الجنرال مظلوم عبدي قائد قوات سوريا الديمقراطية عن قلقه ازاء الهجمات التى نفذها تنظيم داعش الإرهابي خلال الأيام الماضية ضد قوات البيشمركة وإقليم كردستان.
وأكد عبدي فى تغريدة على حسابه على موقع تويتر أنه يتابع ببالغ القلق الهجمات التي تتعرض لها قوات بيشمركة واقليم كردستان من قبل تنظيم داعش الارهابي!

قائد قسد يدعو لتعزيز التنسيق الأمني لمكافحة داعش
وأشار إلى أنه فى الوقت الذى يترحم فيه على أرواح الشهداء الذين سقطو خلال هجمات داعش يؤكد على ضرورة تعزيز التنسيق والتعاون الأمني والعسكري لمكافحة داعش.
وختم قائد قوات سوريا الديمقراطية تغريدته بالتشديد على أن الوحدة الوطنية أصبحت ضرورة إستراتيجية لصد المخاطر.
وكان تنظيم داعش الإرهابي قد شن خلال الأيام الماضية عدة هجمات استهدفت معسكرات تابعة لقوات البيشمركة التابعة لإقليم كردستان العراق.
رغم إعلان العراق النصر على “داعش” عام 2017 واستعادة كامل الأراضي التي سيطر عليها عام 2014، إلا أن التنظيم لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة بالعراق، ويشن هجمات إرهابية بين الحين والآخر.
وشهد يوم 3 ديسمبر الجاري سقوط 12 قتيلا بينهم عناصر من قوات البيشمركة إضافة لعدد من المدنيين فى هجوم شنه التنظيم على قرية خضرجيجة التابعة لقضاء مخمور.
وأسفر الحادث عن استشهاد 9 من قوات البيشمركة و3 مدنيين وإصابة 5 آخرين من البيشمركة ومدني.
والأسبوع الماضي، قتل خمسة من البيشمركة، وجرح أربعة آخرون في انفجار عبوة ناسفة استهدف آلية عسكرية ليل السبت/ الأحد في جنوب إقليم كردستان بشمال العراق.

ذات صلة

بينهم مقاتلين بيشمركة..17 قتيل وجريح فى هجوم جديد لـ داعش شمال العراق

ترقبوا المرحلة الجديدة .. الجنرال مظلوم يوجه رسالة جديدة لـ شعوب شمال شرق سوريا ..ماذا قال

Advertisements
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ أكثر

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط